القائمة الرئيسية

الصفحات

انقلاب في قطر" يغزو "تويتر الخليج".. والدوحة تنفي

أمير قطر تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني
أمير قطر تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني
مع الساعات الأولى من صباح اليوم الاثنين، تداول نشطاء وإعلاميون خليجيون مقاطع فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي وعلى رأسها تويتر، تُظهر دوي انفجارات وإطلاق نار كثيف قالوا إنه في قطر وإن ما يحدث هو "محاولة انقلاب".

ودشن خليجيون هاشتاج "انقلاب في قطر"، فيما ردت وزارة الخارجية القطرية بعد أكثر من 9 ساعات بنفي وقوع انقلاب معتبرة أن ما يدور "حشو إعلامي". دون أن تتحدث عن الفيديوهات التي نشرها النشطاء الخليجيون حول دوي الانفجارات وإطلاق النار.

البداية..
تداول نشطاء، فجر اليوم، فيديوهات تظهر دوي انفجارات وتبادل إطلاق نار. وقالوا إنها اشتباكات في قطر، وتحديدا في منطقة الوكرة، فيما تداول آخرون فيديوهات لمدرعات قالوا إنها تتحرك نحو القصر الحاكم.

لازال إطلاق النار الكثيف وتحليق المروحيات في منطقة #الوكره في #الدوحة #قطر 
هُناك مصادر تقول إنه #انقلاب_في_قطر
وأخرى تقول إن #حمد_جاسم بن جبر يحاول الانقلاب بالتضامن مع عسكر الصملي
.#تنظيم_الحمدين
طول عمرهم خيانات
شيل ابوك حط ابوك عالحكم
نسأل الله العلي القددير أن يحمي شعب #قطر

وتحدث نشطاء وإعلاميون خليجيون عن وقوع انقلاب، يقوده رئيس الوزراء ووزير الخارجية السابق حمد بن جاسم.

وانتقد إبراهيم المنيف قناة الجزيرة، قائلاً "هاشتاج #الوكرة و #انقلاب_في_قطر ومقاطع اصوات اطلاق الرصاص انتشرت وصارت ترند، وشعوب الكرة الارضية تكلموا عنها.. بينما قناة الجزيرة ماخذه وضعية الميت مع ان الحدث ما يبعد عنهم الا كم كيلو، وهي اللي لو كان فيه طالب سعودي بنشر كفر سيارته، وتأخر عن حضوره للجامعة، عملت عنه تقارير اخبارية

بدوره، قال المحلل السياسي السعودي خالد الزعتر، في تغريدة عبر حسابه على تويتر إنه "لا يوجد انقلاب في قطر، ما يحدث من أصوات بإطلاق النار هو محاولة من قبل الجنود الأتراك كما هي العادة بين الفينة والأخرى لنشر الرعب لدى سكان الدوحة".


قطر تنفي..
بعد أكثر من 9 ساعات من صعود الهاشتاجين، ردّت وزارة الخارجية القطرية. وقال مصدر في وزارة الخارجية القطرية، في تصريحات لوكالة "سبوتنيك" الروسية، إن الأنباء التي ظهرت في وسائل الإعلام حول الانقلاب هي "مجرد حشو إعلامي وأخبار كاذبة".

لكن المصدر لم يوضّح حقيقة مقاطع الفيديو المُتداولة حول دوي الانفجارات وإطلاق النار.


وقالت وكالة أنباء "سبوتنيك"، إن مراسلها في قطر، تأكد من خلال جولة في العاصمة الدوحة وتحديدًا بالمناطق المحيطة بقصر الأمير ومنطقة الوكرة، من أن الوضع هناك هادئ وطبيعي، ولا توجد أي أدلة على انقلاب مزعوم.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات